دين امبروز يفصح عن رأيه الصريح في مواجهته امام ليسنر في رسلمينيا 32!!


في مقابلة اوستن مع دين امبروز في البودكاست سأله ستيف عن مباراته في راسلمينيا 32 مع بروك ليسنر ورأيه فيها.

رد دين امبروز بأنه ذهب إلى الحلبة وقتها وهو كان غاضب لأنه لم تكن لديه أي ادنى فكرة بماذا سيفعله في المباراة! وخرج لها بدون أي خطة وكان غاضبًا لأنه شعر بأنه كانت لديه أفكار كثيرة ستجعل المباراة عظيمة!

امبروز قال بكل صراحة أن بروك ليسنر لم يكن يريد أن يفعل أي شيء في المباراة, كانت لدى دين أفكار مجنونة لجعل المباراة تاريخية لكن قوبلت بالرفض بسبب كسل بروك ليسنر!

ليست هناك تعليقات :